الأربعاء , سبتمبر 21 2022
الرئيسية / خواطر / حلوة آذار

حلوة آذار

إلى كلِّ حلوةٍ رقيقةٍ تزيّنُ الكونَ بابتسامتها ..
سواءَ كانت حلوة آذار أو غيرهِ من الأشهر.

ماذا فعل الزّمانُ بكِ يا حلوة آذار ؟
كيفَ سحبَ بسُمّهِ حُمرَةَ وجههك ؟
كيفَ طبعَ حولَ عينيكِ بصماتِهِ السّوداء ؟
ماذا أطفأ داخلك ؟ الرّوح أم الشّغفُ أم كلاهما ؟

يا حلوة آذار ، ماذا دهاكِ حتى اعتراكِ شَبحُ الصّمتِ المخيف ؟
و ماذا حدثَ لكِ حتى بتِّ لا تلاحظينَ التفاصيل ؟
لا تراقبينَ النّاسَ و لا تتابعينَ الأحاديثَ و القصصَ و الأحداث ؟

يا حلوة آذار .. اسمعيني ..
عودي و أعيدي للحياةِ جوهرها ..
تقبلي الجميعَ كما كنتِ
ثقي بالغيرِ و تشاركي الأسرار
كوني فخورة .. واثقة
اشتعلي نوراً لا احتراقاً ..

لهيبُ قلبكِ المشتعلِ أحرقه ؟
أراني فهمتك ؟
من فرط التوهجِ احترقتي و أحرقتي ؟

يا حلوة آذار ..
اغفري لنفسكِ خطيئتَكِ … تجاوزي عن جراحِ القلب
تحركي… تحركي .. تحركي
لقد مضى الكثير من الوقتِ و قدماكِ تقفان في نفس النقطة ..
يا حلوة آذار تحركي و حركي العالم بإشارةٍ من يدكِ .

عنوان الخاطرة : حلوة آذار
بقلم : آية محمد أكرم معتوق
طالبة في كلية طب الأسنان
السنة الرابعة
جامعة دمشق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!