الأربعاء , مايو 12 2021
الرئيسية / خواطر / يقظة روح عميقة

يقظة روح عميقة

هل كانَ ذلكَ الكسر العميق في قلبها مختوماً بحبرِ الأرق!؟
حتى فعلتْ كلّ ذلك!
هي لم تفعل شيء، هي فقط لم تعد تشعر بالخيبة
بل أدركتْ نفسها جيداً
أطلقتْ سراحَ أفكارها للديم
أطلقتْ عاطفتها للسّماء
ندَرت رُوحها للخالق
مقتنعة بطيبِ الأثرِ الذي زرعتهُ.

أزالتْ غُبارَ القَلقِ وانطلقَت تنهيدتُها للسّماء
تمايلَ أريجُ محبّتها وترنَّح طيفُ الهُدى
سمعتْ بنفسها قبول الصّدى
ملأتْ الدّنيا ونفسها بالرِضا
وصلتْ نظرَتها للسّماء
بكتْ إجلالاً لمعركةِ الولاء …. ملأتْ الفَضا،
زاهدةً فيما سَيأتي ناسِيةً ما قَد مَضى
هي حَذَفت الماضي، تناثرت الذكرياتُ أمامَ عينيها ولم تكترث
هبّت عواصِف الشّوق، تُحاول تحريكَ شيء فيها ولم تكترث
من حُضنِ عبيرها عِطرُ الحنينِ هذه المرّة لم ينعبث.

رجفةٌ أباحَ لها الزّمانُ أن تنمحي من قلبها فإذ بها تنطَوي على أمرٍ صارَ بديهيّاً حدّ النكران
محصوراً في صفحةٍ قديمةٍ غارَ عليها الزّمان
أفسدَ غُبارَ اللّهفة الكاذبة اللامتناهية والمصقولة في كلّ وجهاتِ الأرض، وفي كلّ مكان …

لطالما عاشت غُربةً قاسيةً أيقظتها من غفلتها، كانَ ذلكَ كافياً لتصحو من ظُلمتها، لتُشرقَ من جديد.
من الأفضلِ أنّها وَعَت بهذهِ الطّريقةِ النّادرَةِ، طريقة المَثَلِ الأعلى

نعم هُما ….متشابهانِ حدّ البَوحِ، من هما؟ لا أحد يعرفُ غيرها

صمتٌ يصدحُ في كلّ مكان ، مبهمٌ، غامضٌ، بكلّ وقار.
صمتٌ يُرهِقُ الجوار، أصابعٌ بيضاء مستدامة، تكفكف على وجوهِ الآخرين بأجملِ ابتسامة
مؤمنة أنّ القادمَ أجملَ وأحلى وأوفى وأنقى
لا للحُزنَ بعدَ اليوم، فقد خَرجنا من أزمات، ارتقينا بعد الإنهيار
قطراتُ الصّباحِ الأولى تِلكَ، تُلامسُ بشذاها أحلامَها وأفكارها
تَستغيثُ بأشعةِ الشّمس الذّهبية الخفيفةِ التي تصقلُ شوارعَ مدينتها فتبدو لامعةً كعينيها
ترى من خلالها نثراتِ الحبّ تتدفقُ مُعلنةً شغفها
تشقّ طريقاً و بريقاً لأحلامِها المُستقبلية .. للنبضِ المُعلن على روحها
تكتبُ الآنَ على شرفِ الصمود، لتتحرر من كلّ ما أرهقَ قلبها، تتحرر من كلّ القيود
لترتقي، تنتشي، تنتقي سبيلَ النّفس الرّاضية، وتطلق حبّها للسّلام بلا حدود ….
فيرتدُّ الصّدى بلا قيود من كلّ وجهاتِ الدنيا…. من كلّ الوجود.

بقلم : رؤى محمد قرحالي
طالبة في كلية الطب البشري
السنة الثالثة
جامعة طرطوس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!