السبت , يناير 29 2022
الرئيسية / أرشيف الوسم : خواطر

أرشيف الوسم : خواطر

على سيرة الحب

ربما الإلحاد بالحب .. إيمان ولربما للحب دينٌ آخر لايفقههُ إلاّ من تبناه .. إلاّ من عاشه .. من اختارهُ مذهباً له .. منزلاً وملجأ .. قلباً وقالبا .. لربما كانت مشاعر الحب .. وجهاً آخر للكُره .. عُملة أخرى للسكن و المسكن .. لربما كان الحب كتاباً منزلاً ولهُ …

أكمل القراءة »

لانهايتك اللعينة

حلقةُ تفكيركَ باتساعها .. ضيّقة مادمتَ تشحَنُها بالسلبيّة باستمرار فتدور حولها عاجزاً حتى لو سلكتَ طُرقاً متفرّقة .. تبقى مأسوراً لأضيَقَ حَلَقة ودوّامتكَ اللّعينةَ لن تترككَ وشأنكَ .. ستحاولُ إلى أن تَسقطَ أرضاً فتنتهي أمامك أنتَ عدو نفسكَ وكفيل بإحراقها أكثر من أي شيء أنتَ نقطة ضعفكَ وأنتَ مصدرُ انهزامك …

أكمل القراءة »

ثالثنا قمر

أنا و أنتَ وثالثنا قمر على شواطئ الميديتيرينين .. مع أغنيةٍ ل مايك ماسي تؤمنُ أنّ لون عينيكَ ليس بحكايةٍ عاديةٍ أبداً. وبينما كانت كلّ أضواء كورنيش طرطوسَ نائمة، كانت تأملاتكَ تكفيني فلا نجمين أسطعَ من عينيكْ وحيث كنّا نسيرُ ورمالُ المتوسّطِ تداعب أقدامنا كنتُ لا أحتاجُ إلّا أن أتحسّسكَ …

أكمل القراءة »

تشريح روح

لم تخبرنا يوماً مفاهيمُ التشريحِ أنّ جلدَ الإنسانِ من الممكنِ أن يسرق من الحرير معناه .. ولكني تحسستُ هذا للتو بعد ملامستي يديهِ بمصافحةٍ قلبت أدبياتِ الطب في رأسي رأساً على عقب .. يُقالُ بأنّ عظام الوجهِ تحدد الملامح .. ولكن لم يتطرقوا لذكرِ تحوّلها ليدي لاعب خفة يسرق روحنا …

أكمل القراءة »

حلم و احتراق

و أنّي جوفاء تذرع رياح اللّيل صدري كما تذرع فضاءً عجوزاً و أنّي أرعى الأفق أمامي بلا عينيه ، يستلّ الصّوت بقيّتي و يرحل …. و أبقى !! ثكلى الحلم ..أبكي حواسّي و أندبُ ملامحي الضّائعة !! ما أردت و لكنّه خياري ! ليس قدري و لكنّها حقيقتي !! أن …

أكمل القراءة »

صمتٌ يضجُّ بالرّحيل

من بينِ كلّ ما هو متاحٌ ..اخترتِ الرّحيل !!!!!!! يا للقسوة !! عزيزتي .. لن أُرهقَ نفسي في البحثِ عن السّببِ كالعادة .. ففي كلّ مرّةٍ ؛ يكونُ النقاشُ عقيماً .. فالفرقُ الجوهريُّ .. أنَّ الرّحيلَ سابقاً كانَ الخيارَ الوحيدَ ورغمَ ذلكَ رفضتهِ بقوّةٍ ..! أمّا الآن فإنَّ الرّحيلَ من …

أكمل القراءة »

بعد الغياب

أسميتهُ انتهاء لرُوحي .. وبقيةً من قلبي .. وبسملةً أستفيق على هُداها …. بضعاً مِن نسلِ أحلامي …و قليلاً يظلُ منّي و بعضاً و كلاً يبقى من بعد الغياب !! أسميتهُ مداداً لدمي و امتداداً لصوتي … آخر الكلمات و أوّل التفاتة ! بدايةَ الأُمنية و وعدي الأخير ونهايةَ حبلِ …

أكمل القراءة »

من قلوب الصامتين

بعدَها لم أعُدْ أُشعُرُ بأيِّ شيءٍ من حَولي .. حتَّى ذلكَ الألمُ اللَّعينُ تبدَّدَ كالسّراب .. أحسَسْتُ بالهدوءِ الّذي كنتُ أنتظِره مُنذُ زمنٍ طويل . وَضَعَهُ في قَبضتِهِ وأخذَ يعْصِرُهُ ويعْصِرُهُ ويعْصِرُهُ لِيُزيلَ ما تبقَّى في داخله .. لم يكنْ يعلمُ أنَّ تلكَ الأشياء مُنْدَخِلةٌ في جُدرانهِ .. أفسدَهُ .. …

أكمل القراءة »

صرختي الأولى

صرختي الأُولى .. كانَت كلمتي و خاطِرتي الأُولى .. ومازالت كَذلك كنتُ مفعماً بالمعاني و المشاعِر ولا أملكُ مِنَ اللُغاتِ سِوا صوتي و بكائي صرختي الأولى .. كانت نداءاً حقيقـيــــاً كانت تعبيراً صريحــــاً كانت رسـالةً صوتيـةً كانت إنـذاراً مدويــــاً لم تكن بُكاءَ طفلٍ رضيعٍ استقبلَ الدنيا مجرداً من شوائبِ الحياة …

أكمل القراءة »

خواطر طبيب

لكلِ طبيبٍ ضاقت به الحياةُ و اشتدَ بهِ الألمُ حتى فاضت عيناهُ بما يُضنيه. لكلِ طبيبٍ أثقلتهُ الهمومُ و صارعتهُ أمواجُ الحياةِ العاتية. لكلِ طبيبٍ امتزجت أخلاقُهُ و مِهنيتُهُ بعواطفهِ و مشاعره. لكلِ طبيبٍ يداوي الناسَ و هو عليل. نحنُ صفحةٌ بيضاءُ يرسمُ فيها الطبيبُ نبضاتِ قلبهِ و يكتبُ فيها …

أكمل القراءة »
error: Content is protected !!